زيارة خاطفة من الأمير تشارلز لأبيه في المستشفى

+100%-


وصل الأمير تشارلز إلى المستشفى عصر أمس السبت، وخرج من سيارة واضعاً كمامة وغادر بعد زيارة والده هناك وبقي حوالي نصف ساعة. وهو أول فرد من العائلة الملكية البريطانية يزور الأمير فيليب، زوج الملكة إليزابيث الثانية، منذ ان أُدخل الة المستشفى

وكان”دوق إدنبره” الأمير فيليب نقل إلى المستشفى يوم الثلاثاء الماضي كإجراء احترازي بعد شعوره بالتوعك بسبب مرض لا علاقة له بفيروس “كورونا” المستجد

وجاء عن مصدر ملكي يوم الجمعة  إنه من المتوقع أن يظل الأمير فيليب في المستشفى حتى الأسبوع المقبل، وأضاف أن الأطباء يتصرفون بحذر شديد، وأن “دوق إدنبره” لا يزال في حالة معنوية جيدة وقال: ”بعد التشاور مع طبيبه من المرجح أن يبقى في المستشفى للمراقبة والراحة خلال عطلة نهاية الأسبوع وحتى الأسبوع المقبل”  . رغم ان الاخبار الملكية تبقى غامضة الا انها تسرق انتباه لا الشب الانجليزي وحسب بل شعوب العالم اجمع