بالفيديو | هل تعود الفنانة البريطنية أديل بعد غيبة بكليب فكرته مسروقة؟

+100%-


عرضت الفنانة العالمية  “أديل” مشهداً من كليبها الجديد على شكل
شريط ترويجي لأغنيتها
“Easy on Me”
التي من المتوقع ان تصدر في 15 أكتوبر/تشرين الأول، حسبما أعلنت المغنية، الثلاثاء، على تويتر
والامر البارز في هذا الشريط انه مشهد مشابه جداً لكليب أغنية “وحيدي” للفنانة مي مطر والذي كان قد ابصر النور منذ عام ونيف،  تحديداً في ٦ ايار ٢٠٢٠
ما يدفعنا لرسم علامة استفهام حول ما اذا كان المخرج الكندي  كزافيير دولان
Xavier Dolan
قد نسخ فكرة وتنفيذ المخرجة فالنتينا خوند ام انها مجرد توارد أفكار؟
ليس دائماً اللبناني محط انظار واتهامات حول سرقة اعمال اجنبية بل هو مصدر الهام وابتكار وابداع أيضاً وقد تكون فالنتينا خوند مصدر استعان به كزافيار ظناً منه ان بلدنا الغارق في ازماته لن يلاحظ او يطالب او يحاسب
وتظهر أديل في المقطع المصور وهي تضع شريطاً في مشغل الشرائط بسيارتها وتنظر في مرآة الرؤية الخلفية وترفع الصوت ثم تنطلق بالسيارة وسط الاشجار. وتُسمع في الخلفية موسيقى بيانو ناعمة وجنبها أوراق النوتة الموسيقية.
المشهد نفسه شكلاً ومضموناً صورته مي مطر في كليبها “وحيدي” لكن بدل أوراق النوتة وضعت صور . وتنتظر مطر اصدار كليب اغنية أديل في ١٥ تشرين الأول لتقرر خطوتها القانونية وفق مضمونه
وكان آخر ألبوم لأديل هو “٢٥” الصادر في عام ٢٠١٥. وعادة ما تقوم المغنية بتسمية ألبوماتها بأرقام تعكس عمرها عندما كتبتها.
اليوم هي بعمر ٣٣ عاماً  وفي عمر ال ٣٠ انفصلت عن زوجها رجل الأعمال سيمون كونيكي.
أما البومها الجديد فيحمل اسم “٣٠” وإذا ما احتفظت بالنمط الذي تميزت به في أعمالها السابقة، فستعكس  الاغنية التي صورتها على شكل فيديو كليب، حياتها عندما كانت تبلغ من العمر ٣٠ عامًا.
ويصادف ان أغنية “وحيدي” للفنانة مي مطر كانت بمناسبة مرور ٣ سنوات على وفاة زوج مطر وتعكس الاغنية فترة انتقالية لمطر خلال مرحلة دقيقة وحزينة من حياتها العاطفية. فهل سيقتصر النسخ او التشابه على مشهد واحد ؟ الايام كفيلة بإعطاء الجواب الشافي